المنبر الإعلامي لقبيلة الشرفاء أولاد بوعيطة

plage blanche- الشاطئ الأبيض


    أمثــــــــــــــــــال عربية : مجير أم عامر

    شاطر
    avatar
    abdallahi mouma
    عضو شرفي مميز
    عضو شرفي مميز

    عدد المساهمات : 1221
    تاريخ التسجيل : 29/02/2008

    أمثــــــــــــــــــال عربية : مجير أم عامر

    مُساهمة من طرف abdallahi mouma في الإثنين 21 مارس 2011, 05:13

    يحكى أن قوماً خَرَجُوا إلى الصيد في يوم حار، فإنهم لكَذَلك إذ
    عَرَضَتْ لهم اُمَّ عامرٍ، وهي الضبع، فطَرَدُوها واتبعهم حتى ألجؤوها إلى
    خِباء أعرابي، فاقتحمته، فخرج إليهم الأعرابي، وقَال‏:‏ ما شأنكم‏؟‏
    قَالوا‏:‏ صَيْدُنا وطَريدتنا، فَقَال‏:‏ كلا، والذي نفسي بيده لا تصلون
    إليها ما ثَبَتَ قائمُ سيفي بيدي، قَال‏:‏ فرجَعُوا وتركوه، وقام إلى
    لِقْحَةٍ فحلَبَهَا وماء فقرب منها، فأقبلت تَلِغُ مرةً في هذا ومرة في
    هذا حتى عاشت واستراحت، فبينا الأعرابي نائم في جَوْف بيته إذ وّثَبَتْ
    عليه فبَقَرَتْ بطنه، وشربت دَمَه وتركته، فجاء ابن عم له يطلبه فإذا هو
    بَقِيرٌ في بيته، فالتفت إلى موضع الضبع فلم يرها، فَقَال‏:‏ صاحبتي
    والله، فأخذ قوسه وكنانته وأتبعها، فلم يزل حتى أدركها فقتلها، وأنشأ
    يقول‏:‏
    وَمَنْ يَصْنَعِ المَعْرُوفَ معْ غَيرِ اَْهلِهِ * يُلاَقَ الَّذي لاَقَى مُجِيرُ اأِّ عَامِرِ
    أدامَ لها حِينَ استَجَارَتْ بقُرْبِهِ * لها محْضَ ألبَانِ اللقَاحِ الدَّرَائِرِ
    وَأسْمَنَهَا حَتَّى إذَا مَا تَكَامَلَتْ * فَرَتْهُ بأنْيَابٍ لَهَا وَأظَافِرِ
    فَقُلْ لِذِوِي المَعْرُوفِ هَذَا جَزَاءُ مَنْ * بَدَا يَصْنَعُ المَعرُوفَ فِي غَيْرِ شَاكِرِ

    swadah78
    عضو شرفي
    عضو شرفي

    عدد المساهمات : 708
    تاريخ التسجيل : 22/03/2008

    رد: أمثــــــــــــــــــال عربية : مجير أم عامر

    مُساهمة من طرف swadah78 في الإثنين 21 مارس 2011, 16:02

    لا فض فوك أستاذنا .قصة مليئة بالعبر والدلالات .ومعجم عربي أصيل من الطراز العالي . ليت شعري ما الذي أصاب لغتنا أو أهلها حتى نزل أسلوب أهلها وتدنى مستواهم إلى لغة صحفية خالية من أي جمالية تذكر.

      الوقت/التاريخ الآن هو الأربعاء 18 أكتوبر 2017, 19:33