المنبر الإعلامي لقبيلة الشرفاء أولاد بوعيطة

plage blanche- الشاطئ الأبيض


    أعلنت جمعية شباب الخيمة الدولية في كلميم عن تشبثها بتنظيم الندوة الفكرية حول «

    شاطر
    avatar
    chanan
    عضـــو جديد

    عدد المساهمات : 21
    تاريخ التسجيل : 06/06/2010
    العمر : 26
    الموقع : geulmim bab sahra

    أعلنت جمعية شباب الخيمة الدولية في كلميم عن تشبثها بتنظيم الندوة الفكرية حول «

    مُساهمة من طرف chanan في الثلاثاء 19 أبريل 2011, 04:32

    نظم فرع جمعية شباب الخيمة الدولية في كلميم عن تشبثها بتنظيم الندوة الفكرية حول «الواقع والتحديات» في الاكاديمبة الجهوية للتعليم يوم السبت 16 ابريل’
    جهة كلميم وادنون: أعطيت الكلمة للسيد مصطفى نعيمي لإلقاء محاضرته في موضوع الندوة حرس في البداية أن يؤكد على أن مداخلته يغلب عليها الطابع الوجداني وليس الأكاديمي و أردف ساردا مجموعة من النقط و الأحداث التاريخية حسب رائيه موضحا أن المنطقة مستهدفة من قبل العقليات الأمنية وهذه الأخيرة هي من فرض التهميش الذي تعيشه المنطقة مستخلصا فكرة أن النظام يخشى من توحد الصحراويين بكل من وادنون والساقية الحمراء وواد الذهب. لذلك عمل على الفصل بينهم وان أي حل يقصي وادنون هو حل فاشل ويجب كذلك إفشاله فلا يمكن منح الحكم الذاتي للصحراء الغربية و الجهوية لوادنون للاختلاف الشاسع بين النظامين (الحكم الذاتي و الجهوية) مع عدم القدرة على الفصل بين الصحراويين. كما تطرق إلى أن النزاع حول الصحراء ناتج عن فقدان الأمل من قبل الطلبة الصحراويين في القوى السياسية المغربية الشيء الذي دفعهم إلى الارتماء في أحضان ألقذافي كما أتى على ذكر تصنيفات للصحراويين و حسب رائه هي :
    * "الانفصاليين" المؤيدين لاستقلال الصحراء.
    * الألحاقيين وهم الانتهازيين الذي يدلون بمواقف مقابل اجر مادي سواء كان لصالح المغرب أو اسبانيا سابقا.(أشارة مبطنة لخليهنه ولد الرشيد بحكم طبيعة الصراع الدائر بينهما في الكوركاس )
    * الوحدويين والذي ينتمي هو لهم والذين يدافعون عن طرح الحكم الذاتي.
    هده التصنيفات فنده ناشط حقوقي صحراوي واكب أشغال الندوة أثناء مداخلته موضحا أن أصل تأسيس الجبهة لم يكن نتاج فقدان الآمل في القوى السياسية المغربية وإنما سبق ذلك انتفاضة الزملة التاريخية للفقيد سيدي إبراهيم بصيري كما وضح خطاء هذه التصنيفات (الانفصاليين والوحدويين) لان حق تقرير المصير نُص عليه من قبل الأمم المتحدة منذ سنة 1960 أي قبل الضم المغربي بستة عشر سنة وان الحق التاريخي ليس بمحدد للانفصال متسائلا عن وضعية الموريتانيين والماليين هل هم كذلك انفصاليين مغاربة إذا كان الحق التاريخي هو المحدد.؟ كما أوضح أن بروز الوحدويين جاء عقب الخطاب الرسمي حول الحكم الذاتي فقط متحديا المحاضر بتقديم وثيقة تفند ذلك وتثبت أن للوحدويين صوت قبل ذلك.
    و في آخر مداخلته أكد الناشط الحقوقي على أن لا الحكم الذاتي ولا الجهوية الموسعة يضمن السلم والاستقرار باعتبارهما مولدان غير معترف بهم و لان ما بني على باطل فهو باطل.
    أما رئيس جمعية الصحراويين الوحدويين اعتبر عملية الالتحاق المتكررة لقياديين بالجبهة مجرد عملية مخدومة قائمة على الغش و التهويل الإعلامي فقط متسائلا لماذا لم يُقدم احد هؤلاء القياديين على إعادة فيلق من عساكر البوليساريو معه ؟ و من جانبه أبد القائد المتقاعد ومنسق حزب الأصالة و المعاصرة علي سالم ولد دحمان توجسه من استغلال الطرف الأخرتطبيق الجهوية بالشكل الحالي الذي سيفصل وادنون عن الصحراء!! كما أوضح رئيس جمعية شباب الخيمة الدولية أثناء التقديم على سبب التهميش الذي تعاني منه المنطقة وأبناءها عبر تفويت المناصب للقادمين من خارج الإقليم وخاصة من يوصفون بالداخليين.


      الوقت/التاريخ الآن هو الأربعاء 18 أكتوبر 2017, 19:33